ملك إسبانيا يتجنب رواق المغرب في المعرض السياحي بمدريد

بعد إلغاء الزيارة الرسمية التي كان من المقرر أن يقوم بها ملك إسبانيا “فيليبي السادس” وعقيلته “ليتيثيا” إلى المملكة في الفترة بين 9 و 11 يناير الجاري, قبل أن يتم تأجيلها لأسباب متعلقة بأجندة المغرب وفقما نشرت الصحافة الإسبانية. إستشهد البعض قيام ملك إسبانيا بإيصال رسالة ضمنية للمغرب بعدما تجنب الرواق المغربي أثناء افتتاحه المعرض السياحي بمدريد في نسخته الـ38 أمام الرواق المخصص لمناديب الجزائر وعدم المرور على الرواق المغربي.
وقام مصدر إسباني رفض ذكر إسمه بالتصريح قائلاً: “إن هناك نوعاً من البرودة تشيب العلاقات الثنائية بين البلدين ظهرت في الأسابيع الأخيرة, لكن من الصعب الجزم إن عدم مرور ملك إسبانيا وعقيلته أمام الرواق المغربي هو أمر متعلق بتأجيل الزيارة التي كانت متوقعة يوم 3 يناير الجاري, هذا في الوقت الذي انهمك فيه الموظفون الأسبان في الرباط بالتحضير للزيارة” .. واستكمل قائلاً: “أن البروتوكول في هذا المعرض قضى بمرور الملك أمام الرواقين الجزائري والهندي على المستوى الدولي, وعلى المستوى المحلي كان المرور أمام أروقة: آراغون, غاليسيا, مدريد وفالنسيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock