معارضون ورجال أعمال يطالبون حكومة راخوي بحدود أمنة وسلسة في سبتة المحتلة

وفقا لما ترجم موقع الجالية 24 عن جريدة Europa Press فإن اتحاد رجال الأعمال في سبتة المحتلة قد تجمع، اليوم الأربعاء، من الساعة التاسعة والنصف صباحا حتى الحادية عشر صباحا أمام مفوضية الحكومة، حيث تواجد حوالي 300 شخصا لمطالبة حكومة راخوي بإتخاذ إجراءات “بعيدا عن الوعود الانتخابية” من أجل الضمان للمدينة بحدود أمنة وسلسلة حيث لا تمثل الحدود عائق أمام التجارة والتبادل الثقافي والاجتماعي مع المغرب.

وطالبوا المؤسسات الإسبانية بعلاقة سلسة ومستمرة مع المغرب وسلطاته، وأيضا طالبوا بوجود اتفاقية تسمح بفتح معبر واحد أمام البضائع مما يوفر حل لتكدس الحمالين وكذلك السماح لهم بالمرور من جانب إلى أخر على مدار اليوم.

وفي تصريحات لوسائل الإعلام قال رئيس اتحاد رجال الأعمال، بجوان دانواني، أنه يلقي اللوم على المسئولين الذين “يعطون وعود كثيرة ويقابلها أفعال قليلة” فيما يتعلق بمشكلة التكدس المستمر على الحدود التي تهدد كل المدينة وجميع مؤسساتها الاقتصادية. وقال رئيس الغرفة التجارية، كريم بولايكس، أنه حذر من أن النشاط في المدينة في تدهور مستمر يوما بعد يوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock