دراسة: المسلمون سيصبحون ثاني أكبر جماعة دينية في أمريكا بدلا من اليهود بحلول عام 2040

وفقا لدراسة جديدة أجراها مركز بيو للأبحاث، فإن عدد المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية سيكون أكبر من عدد اليهود بحلول عام 2040. تبعا لاحصائيات المركز في عام 2017، فإن عدد المسلمين حاليا في الولايات المتحدة 3,45 مليون مسلم أي ما يقارب من 1,1% من عدد السكان. في عام 2013، قام المركز بتحديد عدد اليهود وكانوا 4,2 مليون يهودي أي يقارب 1,8% من عدد السكان. ولكن كان هناك 5,3 مليون يهودي “يهود دون ديانة” مثل الملحدون الذين نشئوا في عائلات يهودية.

وفقا لاحصائيات المركز، فإن بحلول عام 2050 سيكون عدد المسلمين 8,1 مليون مسلم اي ما يقارب من 2,1% من عدد السكان، وتشير الدراسة إلى أن النمو في تعداد السكان يرجع إلى الزيادة النسبية في معدلات المواليد. وذلك إضافة إلى الهجرة المستمرة إلى الولايات المتحدة (بالرغم من أن التغييرات في سياسات الهجرة من الممكن أن تؤثر على تلك الأعداد).

وإضافة إلى معدلات المواليد المرتفعة للمسلمين مقارنة باليهود، فإن المسلمين لا يتزوجون عادة ممن لا يدينون بالإسلام حيث هناك فقط 13% من المسلمين من لديهم زوجات غير مسلمات مقارنة ب 36% من اليهود من لديهم زوجات غير يهوديات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock