في خطوة تاريخية .. تقنين الموت الرحيم في إيطاليا

في قرار غير مسبوق .. قام مجلس الشيوخ الإيطالي خلال الأسبوع الماضي بالتصديق على قانون يعطي الحق للمريض الميؤوس من حالاتهم بإيقاف العلاج, وهذا يأتي وسط معارضة قوية للكنيسة الكاثوليكية.
وقد تم إطلاق إسم “الوصية البيولوجية” على القانون الذي يعطي الحق لجميع الأشخاص دون تمييز في طلب وقف علاجهم إذا كان هذا ممكناً .. أو القيام بترك وصية مكتوبة على غرار وصية الإرث لدى أحد الأقارب أو الموثوق بهم .. يوصي بها بعدم إستمرار علاجه في حال وصلت حالته لوضع ميؤوس منه.
وبالرغم من وجود هذا القانون في معظم الدول الغربية منذ سنوات عديدة .. إلا أن إيطاليا عادةً ما كانت تثير جدلاً أمام حالات صحية صعبة قام أصحابها بالمطالبة بوضع حد لحياتهم.
وعبرت الكنيسة الكاثوليكية عن معارضتها الشديدة للقانون الجديد, حيث دعا أسقف مدينة طورينو لعدم العمل بالقانون .. بإعتباره نوع من أنواع القتل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock