​ مئات من المهاجرين قاموا باختراق جدار الحدود الإسبانية بمدينة سبتة المحتلة 

صباح يوم الجمعة، قاموا مئات من المهاجرين باختراق جدار الحدود الاسبانية بسبتة المحتلة، مما أدى إلى تسبب في عدد من الجرحى إثر الاندفاع.
“بلغت الحراسة المدنية الإسبانية أن ما يقارب 500 مهاجر قاموا بالدخول إلى الأراضي الإسبانية بسبتة المحتلة”, بطريقة غير شرعية. وأتت هذه الحادثة بعد الأحداث التي وقعت ليلة رأس السنة، حيث قام ما يقارب 2000 مهاجر بعبور جدار الحدود الذي يبلغ طوله 8 كم، وقد خلفت هذه الحادثة مجموعة من الجرحى أيضا. كما أكدت الرباط أن هذه الهجرة الغير الشرعية في مدينة سبتة ومليلة المحتلة ناتج على أنهم الأراضي الوحيدة الفاصلة بين المغرب والاتحاد الأوروبي ولهذا يعدان كجسر لكل من يريد الهجرة إلى أوروبا من كل من مهاجرين إفريقيين أو مغاربة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock