البيجيدي يدخل في وساطة لإخماد غضب أصحاب المقاهي

بعد تهديدهم منذ أيام قليلة بإتخاذ قرار مقاطعة المشروبات الغازية, لإحتجاجهم على الضريبة المفروضة على المشروبات التي قررتها مجالس بلدية, اضطر حزب العدالة والتنمية لإخماض غضب أرباب المقاهي.
واستقبل فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين, أمس الأثنين .. ممثلين عن أرباب المقاهي في البرلمان, واعداً إياهم بدراسة طلباتهم, والدخول في وساطة بينهم وبين عمداء المدن التي يقودها حزب العدالة والتنمية, من أجل فتح نقاش حول ضريبة المشروبات التي تثير غضبهم.
وصرح “أحمد بويفكان” اليوم الثلاثاء, إن فريق “البيجيدي” في مجلس المستشارين عرض وساطة بين أرباب المقاهي الغاضبين وعمدة مدينة الدار البيضاء, والذي فجر الخلاف معه سلسلة احتجاجات أمام مقر عموديته, إلا أن الرباب المقاهي اشترطوا التفاوض مع العمدة مباشرةً, رافضين الحوار مع أي من نوابه, حتى تكون قرارات الإجتماع ملزمة وذلت جدوى.
وعلى الرغم من الوساطة, إلا أن أرباب المقاهي أكدوا على عزمهم الاستمرار في سلسلة احتجاجاتهم التي بدأوها من قبل, محددين مهلة مدتها 30 يوماً, أي حتى 9 يونيو القادم, كفرصة للمجالس البلدية, وعلى رأسها مجلس الدار البيضاء, للتراجع عن القرار الجبائي الأخير الذي فرض عليهم.
وقال أرباب المقاهي إنه في حالة عدم الإستجابة لمطالبهم, إنهم سيقومون بتحديد تاريخاً لوقفة إحتجاجية, ومسيرة وطنية, ومقاطعة منتوج غازي, بالإضافة لمنتجات ماء وحليب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock