بعد دخول رجال الإسعاف للمسجد بالأحذية .. حالة استياء بأنكونا

قام المصلين بأحد مساجد مدينة أنكونا بالإعتراض على دخول عناصر الإسعاف قاعة الصلاة بأحذيتهم من أجل القيام بواجبهم بإسعاف أربعيني مغربي, مما أثار حالة استياء عام.
فقد أعلنت هيئة “الصليب الأصفر” بمدينة أنكونا أن عناصرها التي سارعت لإنقاذ حياة مهاجر مغربي تعرض لحالة مغص مفاجيء داخل مسجد “المدينة” تفاجأت بمنعها من مباشرة مهمتها إن لم تقم بخلع أحذيتها.
من جهتهم .. قام المسعفون بإخبار المعترضين أن الأحذية تعتبر جزءاً من عتادهم مثلها مثل باقي المعدات الصحية وفق ما تنص عليه قوانين الطواريء .. ويعتبر التجرد من الحذاء مخالفاً للقوانين, وبالتالي في حالة إرغامهم على خلع الأحذية سيعتبر ذلك عرقلة لأداء مهمتهم .. محملين إدارة المسجد مسؤولية ذلك.
القرار لقى إستياء المصلين أنفسهم الذين سارعوا لتدارك الأمر مفسحين المجال للمسعفين لأداء مهمتهم .. معترضين على مجرد تفكير البعض في اشتراط خلع أحذية المسعفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock