اختفاء لاعبين مغربيين في إسبانيا

أعلن المنتخب الوطني المغربي لكرة اليد عن اختفاء لاعبان, وكان قد أقام المنتخب معسكراً إعدادياً بإسبانيا ساعات قبل موعد العودة للمغرب السبت الماضي, إذ شارك به اللاعبان “يوسف الطماح” من نادي وداد السمارة, و “هشام بوركيب” المنتمي لمولدية مراكش, وذلك في الحصص الإعدادية وكذلك في المباريتين الإعداديتين أمام منتخب إقليم الباسك الإسباني.
وقد اعتبر مصدر مسؤول أن الأمر هو حادث اختفاء وليس عملية “حريك” .. طالما أن اللاعبين لم يكسرا تأشيرتهما التي مازالت سارية المفعول.
وأندهشت مصادر متطابقة من تكرار حوادث هروب لاعبي كرة اليد, سيما أنه خلال الصيف المادي هرب لاعب ينتمي لفئة الفتيان في إسبانيا مستغلاً مشاركة ناديه المنتمي لمدينة طنجة في دوري دولي هناك, فضلاً عن حالات أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock