المهاجرون يبدءون بإخلاء مخيم كاليه بفرنسا

 وصل مهاجرون اليوم الاثنين في حدود الساعة 6h00 إلى نقطة التجمع التي حددتها السلطات الفرنسية من أجل الإخلاء التام لغابة كاليه.


وتقدم هؤلاء النساء والرجال مع أمتعتهم وأكياس نومهم أمام مستودع استخدم كمقر عام للعملية، التي يتعين أن تشهد نقل ما بين 6 آلاف إلى 8 آلاف مهاجر بواسطة الحافلات إلى بعض مراكز الاستقبال المخصصة طيلة الأسبوع.


وامتد طابور من عشرات الأشخاص بالفعل أمام البوابة التي تم إغلاقها والتي تتيح الوصول إلى المقر العام تحت الأضواء المنيرة لمسار الدراجات.


وإضافة إلى ذلك، غادرت العشرات من سيارات مكافحة الشغب وبعض الشاحنات التي تحمل المعدات في حدود 5h45، مقرات الواجهة البحرية باتجاه مركز العمليات.


وقدمت الحكومة هذه العملية الضخمة على أنها “إنسانية”. ويتعين أن تساعد على الانتهاء من أكبر الأحياء الفقيرة بفرنسا، الذي أنشئ قبل 18 شهرا ويسكنه لاجئون قادمون في معظمهم من أفغانستان أو السودان أو إريتريا، مع حلم باجتياز بحر المانش للوصول إلى بريطانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock