القبض على مغربيين أحرقا شركة لتدوير النفايات نواحي بادوفا احتجاجا على طردهم

ألقت عناصر الكربنييري القبض على كوبل مغربي بعد تورطهما في عمل تخريبي ، حيث قاما بإضرام النار على إحدى الشركات المتخصصة في جمع وتدوير النفايات ببلدة “مونسيليشي” نواحي مدينة بادوفا، وفقا لما كشفه المحققون صباح اليوم الأربعاء في ندوة صحفية.

وأضاف ذات المصدر أن المهاجرين المغربيين، الثلاثنيين، كانا يعملان بذات الشركة التي قاما بإحراقها في أكتوبر الماضي ، وقررا الإنتقام  من صاحب الشركة بعد تم طردهما واستغنوا عن خدماتهما مع مجموعة أخرى من العمال في نهاية سنة 2015.

ويواجه المهاجرين المغربين اليوم تهما ثقيلة بسبب الخسائر الكبيرة التي خلفها الحريق والتي قدرت بـ 3 ملايين يورو، وفقا لذات المصدر.

وكانت إدارة شركة NEK المتخصصة في جمع وتدوير النفايات قامت في نهاية سنة 2015 بتصريح 24 مستخدما جلهم مغاربة، مما نتج عنه احتجاجات واسعة انتهت بتوقيع اتفاق بين الطرفين في فبراير 2016 صادقت عليه السلطات المحلية يقضي بصرف تعويض نهاية الخدمة للمستخدمين الذين تم تصريحهم.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock