اللاعب المغربي بنعطية يتعرض للسب على المباشر في قناة إيطالية ويقرر متابعة القناة قضائيا




تعرض اللاعب المغربي مهدي بنعطية مدافع نادي يوفنتوس إلى موقف عنصري تسبب في أزمة كبيرة أثناء حديثه إلى قناة «راي سبور» التلفزيونية بعد انتهاء لقاء فريقه مع تورينو في الكالتشيو، مساء أمس السبت، عندما سمع بنعطية أثناء حديثه مع ضيوف الاستوديو شخصا يقول (عن ماذا تتحدث أيها المغربي)، ليسأل مقدم البرنامج من تحدث لي؟، ليجيب الأخير يبدو أن هناك خطأ تقني، وترك اللاعب المغربي الحوار، وغادر المنطقة التي يتحدث فيها اللاعبون إلى وسائل الإعلام في ملعب يوفنتوس آرينا.

ولم تكشف القناة بعد عن الشخص الذي تفوه بهذه العبارة العنصرية، وهو على الأرجح شخصا في غرفة التحكم لم يكن يعلم بوجود مايكروفون أمامه، ما جعل النجم المغربي يسمع ما قاله.

من جانبها، قالت مصادر إعلامية نقلا عن مصادر مقربة من بنعطية بإن الدولى المغربي سوف يقاضي قناة «راي سبور» لإعتقاده بإنه تعرض لـ(كلمات عنصرية) من إحدي العاملين فى القناة الإيطالية بعد دقائق من مباراة اقيمت بين يوفينتوس و تورينو، الواقعة المذكورة حدثت فى الوقت الذي كان فيه مهدي بن عطية يجري مقابلة تليفزيونية عبر الاقمار الصناعية من ملعب المباراة وفي بداية حديثه وجد مهدي صوت شخص يقاطع حديثه و يقول كلمات غير مفهومة بالنسبة له في  البداية إلى  إن قال ذلك الشخص المجهول فى السماعة الداخلية لـ(مهدي يالك من عربي مغربي حقير تبا لك).

ورفض مهدي بعدها إكمال تلك المقابلة وهو الأمر الذي حاولت مذيعة البرنامج أن توضح للمشاهدين على أنه خطأ تقني وفني، ولكن ممثلين عن مهدي بن عطية خرجوا لوسائل الإعلام، صباح اليوم الأحد، ليؤكدوا أن الأمر لم يكن كذلك، وأن مهدي تعرض لكلمات عنصرية من قبل أحد العاملين فى تلك القناة، و هو الأمر الذي من المؤكد أن مهدي والمحاميين عنه لن يسكتوا عليه وقرروا أن يتم تقديم شكوي الى القضاء الإيطالي من أجل الفصل فيه.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن