استنفار مصالح الدرك لتجنب اختراق عناصر مشبوهة لموسم حمادشة




قامت صباح اليوم عناصر الدرك بإعلان الاستنفار الأمني وتشديد الرقابة على المحور الطرقي الذي يربط مدينة مكناس بجماعة “سيدي علي” .. وذلك تجنباً لقيام عناصر مشبوهة بإختراق موسم “حمادشة” الذي افتتح صباح اليوم.
ووفقاً لمصدر محلي, فأن التعزيزات الأمنية تم فرضها خوفاً من اختراق الموسم من طرف “المثليين” .. فضلاً عن عناصر أخرى قد تشكل خطراً على المواطنين.
وصرح المصدر إن توافد المثليين على موسم جماعة “المغاصيين” قد تراجع في الآونة الأخيرة بسبب التشديد على المراقبة الخاصة بالزوار, والتأكد من هوية الداخل والخارج.
وقامت مصالح الدرك بنصب 6 حواجز أمنية, كما فرض أفرادها نظاماً خاصاً في عبور مسافة 20 كلم التي تربط العاصمة الإسماعيلية بالموسم.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن