20 ألف مهاجر حاولوا الوصول إلى شواطىء إسبانيا في 2017  “رقم قياسي جديد منذ عام 2006”




وفقا لما ترجم موقع الجالية 24 عن جريدة El Confidencial فإن 23% من نسبة المهاجرين غير الشرعين هم مغاربة و21% جزائريين. أن طريق الهجرة بين المغرب وإسبانيا هو الأكثر إزدهارا.

ففي أغسطس، بعدما هدأت الموجات الغاضبة في الريف المغربي، شمال المغرب، تنبأت السلطات الإسبانية أن تدفق المهاجرين بين المغرب وإسبانيا سوف يعود إلى طبيعته.

لكن النبوءة لم تتحقق، فكان شهر أكتوبر أسوء شهر في العام حتى الأن، فقد قامت قوات الإنقاذ البحري بإنقاذ 2927 مهاجر من البحر، إضافة إلى المهاجرين الذين تم إنقاذهم من قبل قوات الحرس المدني وقوات الجيش. فإن المهاجرين غير الشرعيين لا يغادرون المغرب أرضا فقط عبر سبتة ومليلية المحتلتين، بل أيضا عبر البحر.

ووفقا لما صدر عن وزارة الداخلية الإسبانية فإنه حتى التاسع عشر من نوفمبر وصل إلى إسبانيا 19983 مهاجر عبر البحر، و3204 مهاجر عبر سبتة ومليلية المحتلتين وهذا العدد ضعف أعداد عام 2016. وفي الطريق مات، غرقا بطبيعة الحال، حوالي 161 مهاجر وكان أخر ثلاثة موتى في صباح الأحد الماضي أمام شاطىء سبتة المحتلة. وبهذا، فإن عام 2017 سوف يصبح الأسوء منذ عام 2006.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن