إستنفار الجيش المغربي بسبب تحركات مشبوهة على الحدود الموريتانية و الجزائرية




كشفت مصادرنا أن القوات المسلحة الملكية المغربية باشرت في تحركات غير مسبوقة  ليلة الأربعاء الماضي، حيث إنتشرت في جميع الحدود المغربية من جهة موريتانيا والجزائر، وتأتي هذه التحركات بعد تزايد نشاط التنظيمات الإرهابية وأيضا تهريب المخدرات .

هذا وقد إعتمد المغرب على إستراتيجية لتجهيز الحدود المغربية بتقنيات حديثة لضبط عمليات تهريب المخدرات والبشر، كما أن الإرهابيين القادمين من دول الساحل يتسللون من هذه الحدود.

وقد تم إصدار أمر بحراسة جميع الحدود بين المغرب والجزائر، خاصة على مستوى جرادة المقابلة لجبل عصفور بالجزائر، إضافة إلى أن هناك دوريات مجهزة برادارات متطورة وكذلك تم إستعمال وسائل جديدة متطورة في المراقبة تعمل تحت الأشعة الحمراء.

وتأتي هذه القرارات بعد التعيينات من طرف القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية، حيث إلتحق حوالي 15 ضابط ساميا، من بينهم جنرالات وعقداء سيتولون مسؤوليات عسكرية في المنطقة الجنوبية  بالمغرب.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن