إيطاليا..مراهقة مغربية تتهم أسرتها بالتعنيف بسبب لباسها وتختفي في ظروف غامضة




كشف وسائل الإعلام الإيطالية أن مراهقة مغربية تبلغ من العمر 15سنة ، إختفت من بين أسرتها في ظروف غامضة منذ حوالي ثلاث أيام.

وصرح رجال الشرطة أن الفتاة كانت قد بلغت بأسرتها  بأنهم يعتدون عليها بالضرب، حيث قالت أنها تتعرض للتعنيف بواسطة خيط كهربائي من قبل واليديها وشقيقها، وذلك بسبب لباسها ، حيث أكدت أنها تتعرض للتعنيف في كل مرة تلبس سروال مقطع، الأمر الذي اضطر ألي تدخل المصالح  القضائية، حيث قامت بنقل الفتاة إلى مركز لرعاية الأطفال فيما تم  فتح تحقيق مع عائلة الطفلة.

لم تدم إلا أيام معدود ليتقوم الفتاة بالهروب مرتين من مركز رعاية الأطفال، حيث توجهت إلى منزل عائلتها مستعطفة والديها على أنها ندمت،  وتتوجه إلى قاضي القاصرين لتطلب منه أنها تريد الرجوع إلى حضن والديها، الأمر الذي وافق عليه القاضي.

وكان إتهام الطفلة لعائلتها الصغيرة بأنهم يقومون بالإعتداء عليها بالضرب بسبب لباسها، حيث أنها تفضل أن تلبس مثل صديقتها الإيطاليات ، الأمر الذي شكل مادة دسمة لدى وسائل الإعلام، حيث حضي الموضوع بإهتمام كبير .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن