المغرب يزود المطارات بأجهزة متطورة للكشف عن المتفجرات والأحزمة الناسفة




في خطوة لافتة، تروم تعزيز نظام الأمن والمراقبة على مستوى مطارات المملكة، كشفت معطيات نشرتها “المساء”،، أن المغرب يستعد لتزويد المطارات المغربية بأجهزة “سكانير L3” متطورة وفعالة في الكشف عن القنابل والمتفجرات.

وأشارت اليومية، إلى أن هذه الأجهزة، التي تتميز بقوة الكشف عن الأجساد البشريّة، حصل عليها المغرب بموجب صفقة أبرمها خلال شهر سبتمبر الماضي مع أميركا بقيمة 260 ألف دولار، وهو ما من شأنه قطع الطريق على الانتحاريين الذين يتخذون من مطارات المملكة محطة عبور لهم من أجل تنفيذ مخططاتهم الإرهابية.

وحسب المعطيات ذاتها التي أكدت أنه سيتم نصب أول جهاز “سكانير” في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، باعتباره من أهم مطارات المملكة التي تستقطب أكبر عدد من المسافرين يومياً، لافتة في السياق ذاته إلى أنه سيتم تزويد الأماكن الخاصة بالمراقبة بمطار محمد الخامس بهذا النوع الجديد من أجهزة “السكانير”الجسدي، الذي يقوم بمسح أجسام المسافرين ضوئياً عِوَض كاشف المعادن الذي يستخدم في الوقت الحالي في المطارات.

وأوضحت المعطيات ذاتها أن المغرب حصل، بالإضافة إلى جهاز “السكانير L13” الأميركي الصنع، على كاشفات المتفجرات من نوع “lonscan 600″، التي تندرج في إطار الصفقة الموقعة مع أميركا بقيمة 260 ألف دولار، حيث يستخدم هذا النوع الجديد من أجهزة الكشف الضوئي موجات مغناطيسية مستندة إلى الطاقة لفحص الجسم، مشيرة إلى أن هذه الكاشفات المتطورة في تحديد القنابل والأحزمة الناسفة، سيتم نصبها هي الأخرى في مطارات المملكة من أجل تنمية وتدعيم القدرات الأمنية.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن