لهذا السبب فرنسا تمنع ربان مغربي من التحليق فوق أجوائها!




كشفت مصادر اعلامية ، ان النيابة العامة بمدينة كريتاي الفرنسية قضت بمنع ربان مغربي، يعمل بالخطوط الملكية المغربية، من قيادة أي طائرة متجه نحو الديار الفرنسية لمدة خمس سنوات، وذلك بسبب إقلاع طائرته من مطار أورلي رغم تسرب الوقود منها.
و أوضحت صحيفة لوفيغارو، أن الإدعاء طالب بالحكم على الربان المغربي البالغ من العمر 51 سنة، بغرامة مالية قدرها 5 آلاف أورو وبالسجن لمدة 10 أشهر، بتهمة تعريض حياة الركاب للخطر، مشيرة إلى أن الحكم كان قد صدر سنة 2014 دون إخطاره، ومن تم واصل عمله إلى غاية شهر مارس الماضي حيث تم القبض عليه بمطار نانت.

و أضافت ذات الصحيفة ، أن تفاصيل الحادث تعود إلى شهر غشت من سنة 2010، عندما كان الربان المغربي يؤمن رحلة تربط بين العاصمة باريس ومدينة الدار البيضاء، ورغم أن حامل الحقائب أخبره بوجود تسرب في الوقود إلا أنه واصل الرحلة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن