​السويد تعلن بناء مركز إيواء بالمغرب لاستقبال القاصرين المرحلين




أعربت الحكومة السويدية، عن استعدادها لبناء مركز خاص لإيواء الأطفال القاصرين المغاربة الذين يقيمون بصفة غير قانونية على أراضيها.

وأكدت مجموعة من المواقع المحلية، أن هذا القرار يروم تسهيل عملية ترحيل القاصرين المغاربة إلى بلدهم الأم، وتوفير مكان مناسب لإيوائهم.

ويأتي هذا القرار، بعدما أعلن وزير الشؤون الداخلية السويدي شهر فبراير الماضي أن بلده وألمانيا يستعدان لبناء مراكز إيواء في المغرب.

وقال أندرس يجيمان، وزير خارجية السويد، أن بناء هذا المركز يروم ’’ تسهيل عملية ترحيل المهاجرين الذين رفضت طلبات لجوئهم، ذلك أنهم أصبحوا يعيشون في الشوارع مما جعلهم عرضة لإدمان المخدرات وساهموا في انتشار الجريمة‘‘.

وكان، مكتب شؤون الهجرة واللاجئين الألماني، أعلن في شهر ماي الفائت، بناء مراكز بالمغرب من أجل إيواء القاصرين الذين خرقوا القانون بألمانيا أو أولئك الذين يريدون العودة إلى ديارهم بشكل تطوعي.

وأشار المكتب، إلى أن هذه المراكز ستتسع لـ100 شخص، وستتطلب ميزانية تقدر بـ960 الأف أورو سنويا.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن