الحجاج المغاربة يبيتون في العراء بمٓكة رغم دفعهم 8 ملايين لوكالات الأسفار في غياب تام للمسؤولين المغاربة




وجد عشرات الحجاج المغاربة أنفسهم يبيتون في العراء بينما اعتصم أخرون ببهو الفندق الذي كان مفترضاً أن يكون مستقرهم بمكة المكرمة.
ونقلت الصباح، أن الحجاج المغاربة أصيبوا بالصدمة أول أمس الأربعاء، حين أخبرهم مسؤول بعدم وجود أسمائهم في لائحة فندق بمكة، علما أنهم أدوا مبالغ لوكالة أسفار بأكادير تتراوح قيمتها المالية بين 63 ألف درهم و80 ألفا، وتشمل المبيت بالفنادق والتغذية.

وحسب ذات المصدر فان الحجاج المغاربة الذين كان يقارب عددهم 300 حاج و حاجة بينهم كهول، قضوا يومين كاملين يفترشون الأرض في غياب أي تدخل من قبل السفارة المغربية ولا وزارة السياحة المغربية المسؤولة عن منح الرخص لوكالات الأسفار التي تمتص دماء الحجاج المغاربة.

وافترش هؤلاء الأرض ليومين، بدون وجبات تغذية، الى حين تدخل السلطات السعودية لاعتقال مسير احدى الشركات السعودية الذي أخل بالالتزام بنظام الحج، في غياب تام للمسؤولين المغاربة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن