اسبانيا، ملجأ لمجتمع المثليين المغاربة




بسبب رفضهم من قبل أسرهم والمجتمع، وتلقيهم كل أنواع الإذلال والاعتداء، العديد من المثليون المغاربة يلجؤون إلى اسبانيا التي تمنحهم حق اللجوء.

“منذ عام 2013، تعتبر مليلية المدينة الوحيدة التي منحت هذا الوضع الخاص إلى 60 مغربي ومغربية، المضطهدين من المغرب بسبب ميولاتهم الجنسية “، قالت السلطات للمدينة المحتلة.

حتى المشرع قام بتقنين المادة 489 من قانون العقوبات التي تدين المثلية وينص عليها عقوبة السجن من 6 أشهر إلى 3 سنوات في السجن.

من بين المغاربة 73 الذين طلبوا اللجوء السياسي في سياق عام 2016، برر الكثير منهم طلبه بسبب ميوله الجنسي. واشارت الولايات المتحدة الحليف الكبير للمغرب أن اضطهاد المملكة للمثليين الجنسيين ليست “على نطاق واسع”، وأن الحالات المعروفة تعتبر أفعال معزولة. ولكن النتيجة لا تزال هي نفسها: عدد الأفراد المعاقبين والمدانين بسبب توجههم الجنسي لا يزال مرتفعا نسبيا.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن