أمن نابولي يفكك شبكة دولية لتهريب الحشيش بين المغرب وإيطاليا




أعلنت النيابة العامة بمدينة نابولي صباح امس الثلاثاء عن تفكيك شبكة دولية لتهريب المخدرات بين المغرب وإيطاليا، بعد تحريات دامت حوالي 5 سنوات.
المحققون الإيطاليون أعلنوا في ندوة صحفية أمس الثلاثاء أنه تم اعتقال 21 شخصا كلهم إيطاليون يقيمون بنواحي مدينة نابولي باستثناء شاب وحيد يقيم بمدينة سبتة المغربية، كما تم حجز حوالي طن من المخدرات معظمها عبارة عن مخدرات الحشيش القادمة من المغرب.
وكشف ذات المحققون أن التحريات انطلق منذ سنة 2012 في ترصد وتقب أفراد الشبكة التي كانت تنشط في سرية تامة وتعقد صفقاتها في منتهى الإحكام يصعب الكشف عليها، وبعد تعقب دام حوالي 5 سنوات شاركت فيه مصالح الكربنييري و الشرطة المالية تحت قيادة فريق محاربة الجريمة المنظمة التابع للنيابة العامة بمحكمة مدينة نابولي تم تفكيك خيوط الشبكة واعتقال 21 متورطا وعلى رأسهم زعيم الشبكة الذي كان يتولى التفاوض شخصيا مع البائعين المغاربة بعين المكان.
وحسب تفاصيل العملية فإن المدعو أنطونيو ميناورو ،52 سنة، متزعم الشبكة كان يقوم شخصيا بالتنقل إلى مناطق الحشيش بالمغرب ليقوم بالتفاوض على السعر واختيار نوع الحشيش، وذكر المحققون انه فيما يشبه فيلم سينمائي كان زعيم الشبكة يقطع مسافات طويلة مشيا على الأقدام في مسالك وعرة في مناطق جبلية بالمغرب وبعدما يتم تفتيشه بصفة دقيقة من قبل بائعي المخدرات المغاربة يتم نقله إلى مخازن الحشيش ليطلع بنفسه على “البضاعة” التي يريد اقتناؤها، ثم بعد ذلك يتم التفاوض على سعر البضاعة.
ويتولى المهربون المغاربة بعد ذلك نقل الحشيش إلى الضفة الأخرى من المتوسط انطلاقا من مدينة سبتة المحتلة، لتتولى الشبكة الإيطالية بعد ذلك نقل “البضاعة” إلى إيطاليا على دفعات مختلفة.
وأوضحت التحريات أن الشبكة كانت تستعمل سيارات نقل اللحوم المجمدة بين إسبانيا وإيطاليا لنقل المخدرات وكذلك استغلال الشيوخ والعجزة في رحلات عبر الحافلات بين العاصمتين الإسبانية والإيطالية لتهريب المخدرات.
واستطاع المحققون بفضل التنصت على أعضاء الشبكة أن يقفوا على حجم الأرباح التي تحصل عليها الشبكة من تهريبها للمخدرات المغربية التي يتم بيعها بعشرات الأضعاف في السوق الإيطالية فالكيلو غرام الواحد من الحشيش الذي تقتنيه الشبكة ب 150 يورو في المغرب كانت تبيعه ب 2000 يورو في إيطاليا عن طريق الجملة بينما يمكن أن يصل في سوق الترويج حتى 5000 يورو.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن