غرامة قدرها 12 ألف يورو لمغربية أساءت معاملة الكلاب بفيرينسي




طالبت مصالح الكربنييري بنواحي مدينة فيرينسي (فلورانسا) ، مهاجرة مغربية كانت تشرف على إحدى البنايات الصناعية لتدوير النفايات رفقة زوجها تركي الجنسية، بغرامة مالية قدرها 12 ألف يورو وفتح متابعة قضائية في حقها، لمخالفتهما لمقتضيات قانون الشغل بإيطاليا وعدم احترامهما شروط الحفاظ على سلامة البيئة، وكذا تورطهما في سوء معاملة ثلاثة كلاب كانت بداخل المبنى الصناعي.

وقادت عملية التفتيش التي خضعت له المبنى الصناعي الواقع ببلدة “كامبي بيزينسيو” ، إلى الوقوف على مجموعة من الخروقات أهمها الظروف المأساوية التي كان يتواجد فيها ثلاثة كلاب، يتم الإستعانة بهم في حراسة المبنى، بتركهم في فضاء تنعدم فيه الشروط الصحية وكذا سوء التغذية ، مما دفع عناصر الكربنييري لطلب تدخل مصلحة الطب البيطري بسرعة التابعة للمصالح الصحية بفيرينسي لتتولى العناية بالحيوانات الثلاثة.

وإضافة إلى حالة الكلاب ، اكشف المحققون تواجد بعض المستخدمين بطريقة غير قانونية، كما حجزوا على نفايات سامة خطيرة على البيئة وحياة الإنسان كانت بداخل المبنى الصناعي .

وكإجراء أولي تم تغريم الثلاثينية المغربية صاحبة المشروع الصناعي بـ 12 ألف يورو ومتابعتها رفقة زوجها أمام القضاء بتهم سوء معاملة الحيوان وعدم احترام قانون الشغل والبيئة، كما تم العثور بداخل المبنى على سيارة كان قد تم الإعلان عن سرقتها، لتنضاف تهمة السرقة إلى سجل المتابعة .

 

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن