إيطاليا تقرر تعليق العمل باتفاقية “شينغن” ووضع الحرس على حدود إيطاليا




أعلنت وزارة الداخلية، أنها علقت العمل باتفاقية “شينغن” تطال جميع القادمين إلى إيطاليا إلى مطارات إيطاليا. يدخل هذا الإجراء ضمن مجموعة من التدابير الأمنية تبنتها الدولة لسيرورة قمة “الدول السبع”، التي تستضيفها منطقة “تاورمينا”،بجزيرة صقلية، في أمن وسلام.
وقالت الوزارة في بيان لها في هذا الصدد، “إن اجتماعا عقد، الثلاثاء بمقر الهيئة في روما، حضره مسئولون في وزارة الداخلية أفرز عن اتخاد قرار يتم بموجبه تنفيذ حزمة من الإجراء ات الأمنية تهم حماية قمة تاورمينا.

وأضافت في البيان: “إن بين هذه التدابير تعليق العمل باتفاقية شنغن، ابتداء من اليوم الأربعاء وتسمتر إلى غاية الـ 30 من الشهر الحالي. كما يجري تعليق حرية المرور عملا باتفاقية شينغن، بإخضاع جميع العابرين والوافدين إلى إيطاليا إلى تفتيش دقيق”.
وتستضيف إيطاليا بين الـ26 و27 قمة الدول السبع (الولايات المتحدة، واليابان، وألمانيا، وإيطاليا، وفرنسا، وكندا، وبريطانيا) في تاورمينا، الواقعة بمقاطعة “ميسينا”، بجزيرة صقلية، جنوب إيطاليا.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن