مهاجرة مغربية ببلجيكا تحكي قصتها بحرقة وتطلب من الملك محمد السادس التدخل لمساندتها




رفعت المهاجرة المغربية الجويدي نجية المقيمة بالديار البلجيكية رسالة تظلم للملك محمد السادس تطالبه بالتدخل لانصافها بعدما اصبحت قضيتها موضوع ” قوة ثانية ” تدفع بمجرياتها لصالح طليقها وفق ما صرحت به نجية لوسائل الإعلام.

وتحكي نجية أنها ام لأربع بنات ، عملت المستحيل كي تصل بهم لبر الامان بعدما عاشت حياة قاسية ببلجيكا ،  قررت على إثرها الاسرة دخول ارض الوطن للاستثمار به حيث انطلقت المعاناة، التي كانت بدايتها عندما اكتشفت نجية ان زوجها اشترى ارضا بالهرهورة دون ان يدخلها كشريك معه وهي التي ساهمت بالغالي والنفيس في هذا المشروع المشترك ، وفقا لما نقلته ذات المصادر .

الزوج الذي اصبح طليق لنجية توسل للزوجة كي يستقر معها في البيت بعدما مر من ظروف عصيبة غير ان الزوجة رفضت لتتدخل الابنة مانحة اياه بيتا دون ان تدرك ان الهدية ستنقلب بالاسوء حيث عمل الاخير على حيازة هذا البيت .

مشاكل الاسرة كانت جد قاسية وفصولها متشابكة غير ان الذي لم يرق نجية ـ المشتكية ـ المسار الذي اتخدته قضيتها على مستوى القضاء بعدما تزوج الاخير بموظفة بوزارة العدل .

نجية التي استنجدت بالملك قالت إن الزوج طالبها بـ ” قسمة البيت ” قبل ان تضيف ان زوجته الموظفة بوزارة العدل تعمل على الدفع بالقضية لصالح زوجها الذي هو طليق لنجية .

المفاجأة التي ترويها المشتكية تكمن في ان المحكمة نطقت بالسجن في حق الزوجة والغرامة موضحة ان دفاعها بقي مصدوما من هول الحكم الغير المتوقع نهائيا .

  وبصرخة الام المصدومة قالت نجية ” تعريت رزقي مشا .. رزقي بعتو .. رزق بناتي بعتو ” قبل ان تختم ان المعاناة ابتدأت مند 2010 من غير ان تكتمل ..”

  وختمت الجويدي نجية شكايتها بكلمة تحمل من الغبن الشيء الكثير حين قالت ” عمركم شفتو شي حكم كيدوز 14 مرة .. اللهم ان هذا لمنكر ” .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن