وزارة الشؤون الخارجية المكلفة بالمغاربة تتابع عن كثب حالة المغربي الذي أضرم النار في بدنه ببلجيكا‎




أوردت الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة أنها “فور علم مصالحها بحادث المواطن المغربي بمدينة كورتريك ببلجيكا، الذي أقدم على إحراق نفسه، بادرت إلى اتخاذ عدد من الإجراءات الأولية بتنسيق مع البعثة الدبلوماسية للمملكة والقنصل العام للمغرب بأنفيرس”.

وأكدت الوزارة التي يشرف عليها عبد الكريم بنعتيق، في بلاغ لها ، أن القنصل العام قام بزيارة إلى المستشفى الذي يتلقى فيه المواطن المغربي العلاجات الأولية، حيث يرقد الآن تحت العناية المركزة.

وعن أسباب الحادث، قالت الوزارة إن الأمر يتعلق ببعض المشاكل التي يعاني منها المواطن المغربي مع مصالح مفتشية الشغل البلجيكية، مشددة على أنها “في تواصل وتتبع دائم مع البعثة الدبلوماسية المغربية والمركز القنصلي للمملكة قصد التدخل لدى السلطات البلجيكية المختصة من أجل البحث في أسباب الحادث والعمل على صيانة وحماية حقوق ومصالح مغاربة العالم”، يضيف ذات البلاغ .

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن