السجن لـ 6 سنوات لمهاجر مغربي هدد خطيبته السابقة بنشر صورها عارية بمدينة ليتشي




قضت محكمة مدينة ليتشي، بالسجن النافذ لمدة ست سنوات على ثلاثيني مغربي بتهمة ابتزاز خطيبته المغربية السابقة وتهديدها بنشر صور لها كان قد التقطها لها وهي عارية، وفقا لما أوردته وسائل إعلامية .

وتوصل المحققون الذين باشروا التحقيق ، بشكاية لمهاجرة مغربية، 28 سنة، مقيمة بنواحي مدينة برينديسي تتهم فيها خطيبها السابق باتبزازها بنشر صور لها وهي عارية بعدما انفصلت عنه لاكتشافها أنه متزوج بامرأة أخرى في المغرب ، على حد تعبيرها.

وتعود فصول القضية إلى سنة 2015 عندما قررت المشتكية الإنفصال على المشتكى به، ليواصل هذا الأخير ملاحقتها لها بجميع الطرق حتى يثنيها على عدم الإنفصال عنه، وبعدما يأس من الطرق “الحبية” لجأ إلى استعمال أساليب الوعد والتهديد من خلال المكالمات الهاتفية والرسائل النصية والتي كانت بمثابة دليل الإثبات الذي اعتمدته المحكمة حيث كتب لها في أكثر من مرة بصريح العبارة انه سيقتلها وانه سيحرق وجهها بالماء الحارق وغييرها من العبارات ثم بعد ذلك انتقل إلى استعمال أسلوب آخر عندما هددها بنشر الصور التي التقطها لها وهي عارية بين جميع معارفها وأصدقائها.

ولجأت المشتكية إلى شارء صمت خطيبها السابق مقابل بعض اليوروهات اعتقادا منها انه سيتخلى عن أساليبه حيث دفعت له في مناسبتين الأولى ب 800 يورو ثم تلتها ب 600 يورو دون أن يغير ذلك في أساليب ابتزازه لتقرر اللجوء إلى مصالح الأمن في يناير 2016 ، وتم إلقاء القبض عليه في شهر ماي من نفس السنة حيث تم وضعه رهن الإقامة الجبرية بمقر إقامته ببلدة “لاتيانو” نواحي مدينة برينديسي.

وبالرغم من طلب دفاع المتهم بتبرئة موكله لانعدام ما يثبت ادعاء المشتكية، إلا أن المحكمة قررت إدانته بأقصى العقوبة ، وذلك في إطار تشدد القضاء الإيطالي ضد قضايا التحرش والإبتزاز الجنسي ضد النساء، حيث تم إدانته بست سنوات سجنا نافذا وتعويض مادي للمشتكية ستحدده ذات المحكمة لاحقا.

 

 

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن