لتقريب الإدارة من الجالية المغربية بكندا..القنصلية المغربية تتنقّل إلى تورونتو وكيبيك




بهدف تقريب الإدارة من أفراد الجالية المغربية المقيمة في كندا، تنظم القنصلية العامة للمملكة المغربية بمونريال قنصليتين متنقلتين يومي 1 و2 أبريل في تورونتو، ويومي 6 و7 ماي في كيبيك .

وتهدف هذه العملية، التي تتماشى مع التوجيهات الملكية ،  لتعزيز العمل القنصلي للاستجابة لانتظارات المواطنين المغاربة المقيمين في الخارج على نحو أفضل، كما تهدف أيضا لتكريس سياسة الانفتاح على الجالية المغربية في كندا.

ومن بين الأهداف أيضا  تقريب الإدارة من أفراد الجالية، وتجنب متاعب التنقل، وتسهيل إنجاز الخدمات القنصلية والإدارية، لاسيما المتعلقة ببطاقة التعريف الوطنية الإلكترونية، وجواز السفر البيومتري، والحالة المدنية والتوثيق، إضافة إلى التسجيل بالقنصلية، وفقا لمسؤولين بالقنصلية العامة .

كما تسعى هاتان القنصليتان المتنقلتان إلى تحسين الجودة وضمان أكبر قدر من المرونة وتطوير الخدمات القنصلية، وكذا تبسيط الإجراءات الإدارية لفائدة المغاربة المقيمين بتورنتو وكيبيك، يضيف ذات المصدر .

وسيكون موظفو القنصلية العامة مرفوقين، خلال هاتين العمليتين، بالمديرين الإقليميين لأبناك مغربية سينتهزون هذه المناسبة لإطلاع المغاربة في كندا على مختلف المزايا المتاحة لهم في القطاع البنكي، خصوصا على مستوى تحويل الأموال والادخار وغيرها من الأمور الأخرى، بحسب المصدر ذاته .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن