الإستيراد المؤقت للسيارات محور لقاء دراسي نظم بمدريد




نظمت جمعية أبناء العرائش بالعاصمة مدريد، لقاءا دراسيا مساء أمس الأحد، تدارس خلاله المشاركون من عدة دول أوروبية بعض المشاكل التي تعترض مغاربة العالم أثناء زيارتهم للوطن الأم، ومدى تجاوب الجهات المعنية مع الخطابات الملكية التي تؤكد في كل مناسبة عن ضرورة إيجاد حلول ملائمة للمعيقات الكثيرة التي تبقى من بين “القوانين المجحفة” في حق المغتربين.

ومن بين أبرز المشاكل المطروحة على طاولة اللقاء، كانت متعلقة بالاستيراد المؤت للسيارات المتمثلة في مصادرة المركبات ذات الترقيم الخارجي في حال قيادتها من طرف شخص غير الذي سجلت بإسمه “الورقة الخضراء” في نقط العبور، وهو الشيئ الذي يراه مغاربة العالم مجحفا في حقهم خاصة إذا علمنا أن بعض الضرورات الإنسانية تجعلهم مضطرين لإعطائها لزوجاتهم أو أحد الأبناء، وغالبا ما تكون الحالات مرتبطة بعدم القدرة على القيادة.

وإتهم المشاركون إدارة الجمارك بسن قوانين لا غاية منها إلا رفع إيرادات الصندوق على حساب شريحة تقطع آلاف الكيلومترات لصلة الرحم مع الوطن الأم، متحملة في ذلك مصاريف باهضة لهذا الغرض،ناهيك عن الرواج التجاري الذي تشهده الأسواق المغربية خلال فترة الصيف من كل سنة بفضل هؤلاء.

وقال عبد الإله بنصار، رئيس جمعية أبناء العرائش بمدريد ،في تصريح صحفي له،  إن واحدة من بين تلك القضايا التي هزت مدينة العرائش صيف 2015،لما أراد المسمى (م) أن يصطحب أبنائه لقضاء يوم في الشاطئ على متن سيارة زوجته المسماة(ف.ز.ح) والمسجلة بإسمها في نقطة العبور(طنجة)،حيث أوقفه شرطي تابع لمصلحة السير والجولان وطلب منه الإذلاء بالورقة الخضراء،تبين له فيما بعد أنها ليست بإسمه،ليطلب هذا الأخير”الديباناج” بعدما رفض السائق إعطاءه إتاوة لإخلاء سبيله. وبعدها حضرت دورية للشرطة واصطحبت الأب والأبناء على متنها جميعا الى المخفر لتبدأ فصول جديدة تداخلت فيها الجمارك التي حجزت بدورها السيارة مطالبة المعني بالأمر بأذاء ثمن “التعشير” إن أراد استرجاعها،والغريب في الأمر -حسب عبد الإله بنصار- أن ورقة الصلح التي أبرمت بين الجمارك والزوجة لم يتم فيها ذكر نوع المخالفة ولا القانون الذي تم بموجبه الحجز، الصلح بين الجمارك وصاحبة السيارة…بمقدار 1200درهم “.

وفي نهاية اللقاء خرج المشاركون ببيان مشترك يدعو إلى إعادة النظر في هذا الإجراء الجمركي مطالبين بإزالته ما دام يقتصر على سياقة السيارات الأجنبية الترقيم من طرف أفراد العائلة فقط شريطة أن يكونو قاطنين بالخارج ،فيما سيتم إرسال البيان الى كل من سفارة المغرب، وزارة الهجرة، وزارة الخارجية والتعاون،و إدارة الجمارك للإخبار.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن