مصمم أزياء مغربي بإيطاليا يفوز بتقدير ومحبة الجميع لترسيمه امرأة إيطالية حامل




استطاع مصمم الأزياء المغربي هشام بنمبارك المقيم بإيطاليا، خلق الحدث عندما قام بترسيم إحدى الإيطاليات المتمرنات في شركته رغم علمه بحملها ، ما جعلته يكسب محبة وتقدير واحترام العديدين، واصفين هذه الخطوة  بالإنسانية .

وكانت الإيطالية ليتسيا كياري قد ارتبطت بعقد محدد لمدة ستة أشهر تحت التمرين مع شركة بنمبارك مكلفة بالتسويق ، وبعد إنقضاء ثلاثة أشهر من التحاقها بعملها اكتشفت أنها حامل بعد انتظار دام 10 سنوات .

وكانت ليتسيا قد عبرت لإحدى المنابر الإعلامية الإيطالية، عن فرحتها الكبيرة بحملها إلا أن خوفها من خسارة عملها جعلها في حيرة لكون لا أحد يرسم سيدة حامل ،ليفاجأ هشام الجميع ويعلن “الخبر المفاجأة” لليتسيا خلال حفل العشاء الذي أقامته شركته لمستخدميها بمناسبة رأس السنة ، ويخبرها ترسيم نهائي في عملها، وأنه لا يرغب في أن تتعرض في فترة الحمل لأية ضغوط نفسية بسبب مستقبل مصيرها مع الشركة.

يشار إلى أن هشام بنمبارك ابن مدينة فاس ،فرض نفسه في عالم الأزياء والمودا بإيطاليا، بعد النجاح الكبير الذي عرفته منتوجاته الجلدية التي أصبحت تلقى رواجا كبيرا بين نجوم الفن والتلفزيون بإيطاليا وفتحت له المجال للوصول إلى العاصمة اليابانية طوكيو وقريبا إلى نيويورك بالولايات المتحدة الامريكية.

 

بنمبارك مع مستخدمته

 

 

 

 

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن