​ألمانيا: سحب دمية متصلة بالإنترنت تلقب ب “صديقتي كايلا ” من الأسواق التجارية خوفا من التجسس




هذه الدمية التي أصبحت أصدقاء الأطفال بينما تكون أخطر عدو للآباء. هذه اللعبة التي تعمل بالإنترنت وهي من صنع أمريكي يسمى “Genesis Toys” بينما كان توزيعها في أوروبا من طرف “Vivid Toy Group” وقد منعت في الآونة الأخيرة في الأسواق التجارية.

الوكالة الفدرالية الألمانية للشبكة “L’agence fédérale des réseaux”: التي نبهت على فشل التأمين الإلكتروني بسبب هذه الدمية والتي تقوم بوضع حياة الأطفال الشخصية في خطر. ولذلك أمرت هذه الأخيرة التخلي على هذه الدمية لكل من يمتلكها تفاديا للأخطار.

فعن طريق هذه الدمية التي تحتوي على نظام البلوتوث، يمكن للقراصنة أن يتحكموا فيها عن بعد 20م ويمكنهم ذلك من التحدث مع الأطفال عن طريق ميكروفون.

لا تعتبر هذه الحادثة فريدة من نوعها بل سبق أن حدث ذلك في 2015 بلعبة “Hello Kitty” الشهيرة حيث تم قرصنة 3 مليون حساب طفل. لذلك يجب توخي الحذر من كل دمية أو لعبة قبل شرائها لأطفالنا تفاديا للعواقب التي يمكن أن تنتج عنها.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن