جمعيات إسبانية ومواطنون يتكلفون بنقل جثمان طفل مغربي ضحية حادث مروري




تم ترحيل جثمان الطفل الصغير إلياس،  أول أمس الخميس، بعدما تكلف مجموعة من الجمعيات والمحسنين بمصاريف النقل ، حيث  ووفروا لعائلة الفقيد مبلغا ماليا لتغطية جنازة ابنهم، بحسب ما كشفته وكالة الأنبا الاسبانية.

وكشفت ذات الوكالة، بأن عائلة الطفل ضحية حادث سيارة قد غادرت أول أمس الخميس، التراب الاسباني رفقة نعش ابنها البالغ من العمر 3 سنوات، لتحل بالمغرب، بعدما وفرت لهم جمعيات غير حكومية والساكنة والجالية المسلمة مبلغا ماليا كنوع من التضامن.

يذكر أن الطفل إلياس قد تعرض لحادث مروري أرداه قتيلا، بعدما دهسته سيارة يوم الثامن من شهر فبراير الجاري، بمنطقة “بورخيس بلانكيس” بمقاطعة “ليدا” الواقعة في إقليم “كاطالونيا” الإسباني .




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن