مقهى بلجيكي يحذف المنتجات الأمريكية من قائمته احتجاجاً على نهج ترامب




توقف مقهى بلجيكي شهير عن تقديم كافة المنتجات الأمريكية، اعتراضاً على سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقراراته الأخيرة ضد اللاجئين.
وامتنع المقهى البلجيكي “زيزشت” الذي يتخذ من مدينة أنتويرب البلجيكية مقراً له، عن بيع جميع المشروبات والأطعمة التي تحمل علامات تجارية أمريكية، مثل كوكاكولا وبطاطس لايز وغيرها، وقام بحذفها تماماً من قائمة المطعم التي تقدم للزبائن.

وقرر المقهى عدم إعادة الأطعمة أو المشروبات المحذوفة إلى القائمة مرة أخرى، طالما ظل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متمسكاً بقراراته وسياساته التي تخدم سياسات اليمن المتطرف، مشيراً إلى استعداده إلى إعادتها في حال تخلي ترامب عن نهجه المتطرف.

وقال أحد ملاك المقهى ويدعى بابس كوسيرت في حوار مع صحيفة “دير ستاندرد” النمساوية “إن المقاطعة الاقتصادية ربما تكون المعيار الذي يستطيع ترامب فهمه وإدراكه جيداً، وأنها النتيجة الحتمية لسياساته واستراتيجيته”.

وأضاف “ربما لن يلتفت دونالد ترامب إلى مقاطعتنا البسيطة للمنتجات الأمريكية داخل مطعمنا، ونحن لم نفعل هذه المقاطعة لجذب انتباهه، ولكننا أردنا أن نقوم بذلك فقط من أجل أن نشفي غليلنا ونريح بالنا”.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن