سجن أستاذة أنجبت من تلميذها القاصر 




أثارت قضية الأستاذة الأمريكية ألكسندريا فيرا، ضجة كبيرة في الولايات المتحدة الأمريكية، بعدما أنجبت طفلا من تلميذ لها قاصر لا يتجاوزه عمره 13 سنة.

وقضت محكمة هوستن بتيكساس الأمريكية، بالسجن للأستاذة البالغة من العمر 24 سنة، لمدة 10 سنوات، بعدما اتهمت بالتغرير بقاصر وإقامة علاقة شرعية مع تلميذ.

وقدمت قبل أسابيع الأستاذة فيرا نفسها للشرطة، قائلة إنها أنجبت طفلا من تلميذ لها لا يتجاوز عمر 13 سنة، بعد علاقة غير شرعية بيهما.

وانتقد القاضي الأستاذة الفاتنة في الجلسة التي نقلتها أغلب وسائل الإعلام الأمريكية، قائلا إن “على الأساتذة والمعلمين الحفاظ على علاقتهم مع التلاميذ في حدود المعقول وحسن الأخلاق، لأن دورهم الأساسي هو تعليمهم وليس شيئا آخر”.

ورغم مساندة عائلة التلميذ لعلاقته بأستاذته، غير أن القضاء اعتبر ذلك جريمة يعاقب عليها القانون.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن