بعد تهديد القاعدة بإسترجاع سبتة و مليلية إسبانيا تسعى لتشدد الرقابة على التطوانيين




يعتزم رئيس حكومة سبتة، خوان خيسوس بيباس لارا، برفع مقترح قانون إلى الحكومة المركزية بإسبانيا لتشديد المراقبة على حاملي الجوازات من مدينة تطوان الراغبين في دخول سبتة.

وأضاف خوان خيسوس في لقاء صحفي مع وسائل الإعلام بسبتة، أن سبب دعوته يرجع لإرتفاع سكان إقليم تطوان إلى مليون نسمة، من يشكل ضغظ كبير على المدينة التي يسيرها.

وأوضح، المتحدث ذاته، أن القرار في حالة تطبيقه لن يشمل سكان مدينة المضيق والفنيدق لان عدد السكان لم يصل لما بلغته تطوان.

يذكر أن هذا فكرة القرار جاءت بعد تهديد زعيم” القاعدة” أيمن الظواهرى لإسبانيا بانتزاع سبتة ومليليلة المحتلتين في تسجيل صوتي تم نشره على الإنترنت في الأسبوع الماضي.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن