إيطالي من أصول مغربية يلتحق بسوريا لمحاربة داعش




اختار كريم فرانشيسكي أن يلتحق بأرض الرقة في سوريا للمساهمة في تحريرها من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، بعدما سبق له وأن التحق بجبهات القتال لمحاربة إرهابيي داعش، مثل  مشاركته في تحرير كوباني (عين العرب) رفقة الملشيات الكردية سنة 2015 .

كريم فرانشيسكي المزداد بمدينة الدار البيضاء المغربية سنة 1989 من أم مغربية وأب إيطالي وقضي سنوات طفولته الأولى بالمغرب ثم انتقل بعد ذلك للعيش في موطن والده بمدينة “سينغاليا”. ومنذ صغره تشبع بالأفكار الثورية عن طريق والده الذي شارك بدوره في حرب تحرير إيطاليا من الفاشية.

وفي سنة 2014 التحق بصفوف المليشيات الكردية حيث شارك في حرب كوباني، وفي ربيع سنة 2015 عاد إلى إيطاليا وجمع تجربته في قتال داعش رفقة الباشمارغة في كتاب “المقاتل” حيث قام بجولة ترويجية له بمختلف أنحاء إيطاليا وشارك في العديد من البرامج التلفزيونية.

وأيام قليلة قبل عطلة رأس السنة أعلن رفاق كريم عن التحاقه بالأراضي السورية للمشاركة فيما أسموه ب”تحرير الرقة” من دون ان يكشفوا عن الجهة التي التحق بها هذه المرة.

هذا ولا يعرف ماذا سيكون رد فعل السلطات الإيطالية عن التحاق فرانشيسكي هذه المرة للقتال بجانب “جيوش اجنبية” بعدما أصدرت الحكومة قانونا يجرم كل ملتحق للقتال بالجيوش الاجنبية، وهو القانون الذي كان وراء رجوعه إلى إيطاليا في المرة الاولى وفق ما صرح به كريم في أكثر من مناسبة.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن