تقرير: مواطني فرنسا وإيطاليا يبالغون في تقدير عدد المسلمين في بلدانهم




أفاد تقرير يوم الأربعاء الماضي، بأن فرنسا تتصدر الدول الغربية التي يبالغ المواطنون في معظمها في تقديرهم لنسبة ومعدل زيادة عدد المسلمين بينهم بهوامش “مذهلة”.

وذكرت مؤسسة “إيبسوس موري” لاستطلاعات الرأي بعد إجراء دراسة شملت نحو 27 ألف شخص في 40 دولة أن: “معظم الدول تقدر عدد المسلمين من مواطنيها بأكبر بكثير من العدد الحقيقي – وتعتقد أن أعدادهم تزيد بمعدل لا يصدق”.

وأشار التقرير إلى أن التقديرات في فرنسا تفيد بأن المسلمين يمثلون 31% تقريباً من تعداد السكان، بينما النسبة الحقيقية هي 7.5% فقط.

وأضاف أن تقديرات المواطنين في الولايات المتحدة وكندا وألمانيا وإيطاليا وبلجيكا بشأن عدد المسلمين في هذه الدول “خاطئة إلى حد بعيد” أيضاً.

وقالت المؤسسة إنه في بريطانيا، يصل متوسط نسبة المسلمين حسب التقديرات إلى 15% من المواطنين، مع توقع ارتفاعها إلى 22% بحلول عام 2020.
وأضافت أنه مع ذلك فإن المسلمين يمثلون حالياً 5% فقط من إجمالي 65 مليون نسمة في بريطانيا، كما يتوقع الخبراء أن ترتفع النسبة إلى 6% عام 2020.
وعلى النقيض، خلصت الدراسة إلى أن السكان في بعض الدول، التي يمثل فيها المسلمون نسبة كبيرة للغاية من مواطنيها مثل تركيا، يقللون في تقديراتهم بشأن نسب المسلمين بينهم.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن