سابقة شركة تبغ تعلم المغاربة كيفية “فتح جوانات الحشيش”




لجأت شركات صناعة وتوزيع الى أشكال مثيرة وأساليب مغرية لإعلان وترويج منتجاتها التبغية، إذ عمدت أكثر من شركة الى توفير آلة خاصة أمام بعض محلات بيع التبغ لتلفيف المخدر “الحشيش”، فيما تباع علب أخرى خاصة بتلفيف المخدر بعدد من المحلات الخاصة ببيع التبغ.وتشهد عدد من الحملات التجارية الخاصة ببيع التبغ، القريبة من الثانويات، إقبالا من طرف التلاميذ الذين يدخنون مخدر الشيرا، والذين أقبلوا على الآلات الجديدة التي وضعت شركات صناعة وتوزيع التبغ بعدد من المحلات التي تحتل مواقع استراتيجية بالدار البيضاء.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن