الخارجية الأمريكية تحذر | إحتفالات الشتاء في بلجيكا قد تشهد هجوماً إرهابياً




​أطلقت الإدارة الأمريكية “تحذير سفر” يوصي كل المواطنين الأمريكيين بتجنب تجمعات الحشود خلال تنقلاتهم المحتملة في أوروبا.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية أن “معلومات ذات مصداقية” تشير إلى أن “تنظيم داعش سيواصل الإعداد لهجمات إرهابية في أوروبا، لاسيما خلال عطلة أعياد الميلاد”.

غير أن هذا التحذير لا يبدو أنه يقلق مركز الأزمات لدينا بشكل كبير.

وأشار المتحدث باسم مركز الأزمات إلى أن هذا النوع من التحذيرات التي يطلقها الأمريكيون ليس الأول.

ويقول Benoit Ramacker : “منذ 2007 حين اضطررنا إلى إلغاء حفل الألعاب النارية بسبب تهديد إرهابي، كل سنة، يعتبر هذا الموسم أكثر حساسية بشكل رمزي”.

ويضيف أننا لازلنا في المستوى الثالث في سلم من أربع درجات، مما يعني تهديد ممكنا ومحتملا، ولكن لا توجد أية معلومة تسمح في هذه المرحلة، بالمرور إلى مستوى أعلى من التهديد.

ورغم ذلك، علمت صحيفة La Dernière Heure أن معلومات تشير إلى هجوم إرهابي جديد يستهدف مباشرة احتفالات الشتاء، التي سيتم افتتاحها يوم الجمعة المقبل في وسط العاصمة. وليست هذه هي المرة الأولى التي يحوم فيها تهديد بالهجوم على سوق أعياد الميلاد الواسعة ببروكسل، المعروفة في جميع أنحاء أوروبا.

وفي السنة الماضية، عان الحدث الذي يجمع عادة أكثر من مليون ونصف زائر في وسط مدينة بروكسل، بالفعل من السياق الإرهابي لاسيما الإغلاق الذي شل المدينة قبل ذلك ببضعة أيام.

ولا شيء يشير هذه المرة إلى أن التهديدات الجديدة التي تستهدف الموقع، ستؤدي في مرحلة ما إلى تعديل في مستوى التهديد الذي حددته هيئة التنسيق لتحليل التهديد (Ocam). وعلى أية حال، فإن وصول هذه المعلومات يتزامن مع إطلاق تحذير الولايات المتحدة الذي يستهدف مواطنيها.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن