وثيقة عسكرية مسربة تكشف نية أمريكا للتغلغل في الصحراء المغربية




في وثيقة عسكرية مسربة .. تم الكشف عن سيناريو أمريكي أنتجته كليات الحرب الأمريكية, وهي الوثيقة التي توضح تمكن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي من التغلغل بالصحراء المغربية وبناء قواعد مباشرة, كذلك وتنفيذ هجمات داخل الولايات المتحدة الأمريكية وعدد من دول المنطقة.
ويشير السيناريو الأمريكي إلى أن تنظيم القاعدة يتقوى بتحالفه مع حركة الشباب الإسلامي بالصومال وأيضاً حركة بوكو حرام في التشاد والنيجر, ليتم تشكيل شبكة لتنفيذ هجمات داخل المنطقة وخارجها.
وبحلول عام 2012 .. كما يقول كبار خبراء الكليات العسكرية التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية .. سيتمكن تنظيم القاعدة من العودة للأضواء, وسيصبح الأقوى والأكثر تنظيماً .. وسيتضمن قواعد مباشرة في الصحراء المغربية, هذا بالإضافة لشبكة من معسكرات التدريب في موريتانيا, و 38 ألف عضو منتشرين في أنحاء الجزائر, مالي, موريتانيا والنيجر .. ليصبح أكبر تهديد يواجه الولايات المتحدة من جديد.
وقالت مجلة “ذي انترسبت” أن الوثيقة المسربة من البنتاغون تكشف عن تدريبات نظرية واسعة النطاق, تشمل القوات البرية والبحرية والجوية, تحاكي تدخلات القوات الخاصة الأمريكية في المغرب الكبير, بالإضافة لعملية عسكرية كبيرة في الغرب الأفريقي عام 2023 .. بهدف القضاء على الإرهابيين الذين نفذوا هجمات في الولايات المتحدة وعدد من دول المنطقة, التي تعتبر أكثر دموية منذ أحداث سبتمبر 2001.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن