إستدعاء عاجل للقائمة بأعمال السفارة الأمريكية بالرباط




إثر قرار الولايات المتحدة الأمريكية الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها, وبتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس, قام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي “ناصر بوريطة” بإستدعاء القائمة بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط “ستيفاني مايلي” وسفراء كل من روسيا, الصين, فرنسا, والمملكة المتحدة المعتمدين بالرباط, وذلك بإعتبارهم أعضاء دائمين بمجلس الأمن بالأمم المتحدة, وهذا بحضور سفير دولة فلسطين بالرباط “جمال الشوبكي”.
وأثناء الإجتماع سلم الوزير رسمياً للقائمة بأعمال السفارة الأمريكية بالرباط, الرسالة الخطية الموجهة من صاحب الجلالة للرئيس دونالد ترامب, والتي أكد فيها جلالة الملك على انشغاله العميق إزاء الإجراء الذي تنوي الإدارة الأمريكية اتخاذه, مشدداً على محورية قضية القدس ورفض كل مساس بمركزها القانوني والسياسي, كذلك ضرورة احترام رمزيتها الدينية والحفاظ على هويتها الحضارية العريقة.
كما أكد الوزير على المساعي والاتصالات المكثفة التي قام بها صاحب الجلالة, منذ إنتشار الأخبار حول نية الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها للمدينة المقدسة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن