المغرب يوطد علاقاته مع البرتغال من خلال اجتماع رفيع المستوى




نظم رجال أعمال مغاربة وبرتغاليين اجتماع رفيع المستوى في الرباط في يومي الرابع والخامس من ديسمبر. يمتاز الاجتماع بحضور رئيس وزراء البرتغال، أنطونيو كوستا، الذي وصل إلى مطار الرباط سلا يوم الأثنين.

كان رئيس الوزراء المغربي، سعد الدين العثماني، في استقبال رئيس الوزراء البرتغالي والوفد المصاحب له.
ستشهد الدورة الثالثة عشر للاجتماع المغربي البرتغالي رفيع المستوى توقيع عدة اتفاقيات للتعاون بين البلدين في مجالات مختلفة. وسوف يترأس رئيس الوزراء المغربي ونظيره البرتغالي الاجتماع الذي يتكون من أعضاء حكوميين، كبار المسئولين ورجال أعمال.

أثناء الدورة الثانية عشر للاجتماع، الذي انعقد في عام 2015، وقع المغرب والبرتغال على العديد من الاتفاقيات في مجالات مختلفة تشمل السياحة، والأمن، الرياضة والطاقة.

وفي السنوات الأخيرة، توطدت العلاقات الثنائية بين البلدين في مجالات مختلفة. ففي عام 2016، قال وزير الخارجية البرتغالي، أوجاستو سانتوس، أن بلده والمغرب وافقا على تعزيز التعاون بينهما في مجال تدريب الدبلوماسيين.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن