وزير الخارجية المغربي: العلاقات المغربية الإفوارية متميزة




وصل الملك محمد السادس، اليوم الأحد، إلى أبيدجان في زيارة عمل ودية إلى جمهورية الكوت ديفوار، وأثناء تلك الزيارة سوف يشارك الملك في القمة الخامسة المشتركة بين الاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي والتي ستنعقد في التاسع والعشرين والثلاثين من نوفمبر في العاصمة الاقتصادية الإفوارية.

صرح وزير الشئون الخارجية والتعاون الدولي المغربي، ناصر بوريطة، بأن العلاقات بين المغرب والكوت ديفوار متميزة من نوعها وذلك يرجع إلى الروابط التاريخية القوية، الروابط الانسانية والروابط الدينية، وأيضا للتعاون الاقتصادي المثمر بين البلدين.

وأشار بوريطة إلى الزيارة الرسمية للرئيس الإفواري، ألاسان درامان وتارا، التي قام بها في عام 2015 إلى المغرب، وأوضح أن تلك الزيارات ساعدت في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وأعطت دافع قوي للشراكة بينهما ولإطلاق المشروعات التي تعد اليوم مصدر للفخر بنموذج التعاون الإفريقي.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن