زعيم البوليساريو مهدد بالاعتقال بالقمة الأوروبية الإفريقة بأبيدجان لتسليمه لإسبانيا




بات إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو، الذي ينتظر أن يشارك في القمة الأوروبية- الإفريقية، في خطر اعتقاله من طرف السلطات الإيفوارية وتسليمه إلى نظيرتها الإسبانية.

وقال نوفل البعمري، المحامي والحقوقي المغربي في تدوينة له على حسابه في “فايسبوك”: “تمت مراسلة حكومة الكوديفوار بخصوص احتمال حضور المتهم في قضايا الاغتصاب والتعذيب وجرائم ضد الإنسانية إبراهيم غالي للقمة، من طرف وزارة العدل الإسبانية، قصد تسليمه لهم في حال تواجده بأراضيها على اعتبار أن هناك اتفاقية تعاون قضائي بين البلدين”.

وأضاف البعمري : “وقد جاء هذا الطلب بناء على تحرك ضحايا وأسر انتهاكات البوليساريو الذين راسلوا المحكمة الوطنية الإسبانية بداية الأسبوع (نسخة المراسلة متوفرة) قصد إشعارها بزيارة إبراهيم غالي لهذا البلد ليتم التفاعل مع الرسالة على الفور اعتبارا لكون اتفاقية التعاون القضائي تنص على تسليم المجرمين المطلوبين العدالة في كلا البلدين، و قد استجابت المحكمة الوطنية لطلب الضحايا و راسلت وزارة العدل الإسبانية نظيرتها الكوديفوارية حول تسليمهم المتهم إبراهيم غالي”.

ومنذ تحريك المسطرة، يضيف البعمري، “في حق المتهم إبراهيم غالي زعيم الجبهة وهو شبه محاصر بالمخيمات لخوفه من اعتقاله خاصة بأوروبا مما جعله يلغي عدة أنشطة كان يفترض حضوره فيها كسلفه محمد عبد العزيز الذي كان يحرص على حضوره الشخصي، و تعد هذه القضية وصمة عار على جبين حركة تدعي أنها تحررية وتدافع على الصحراويين في حين يقودها شخص متهم بارتكاب أبشع الجرائم ضد ساكنة المخيمات خاصة النساء، أضف لها جرائم ضد الإنسانية”.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن