الكتالان يشاركون في سحب نقدي واسع من البنوك الرئيسية في إسبانيا




شارك أنصار استقلال كتالونيا عن إسبانيا في عمليات سحب نقدية منسقة وواسعة النطاق من بنوك رئيسية الجمعة، احتجاجا على تهديد الحكومة المركزية بتعليق العمل بالحكم الذاتي في الاقليم.

وشجعت منظمتا “الجمعية الوطنية الكتالونية”، بالإضافة إلى منظمة “أومنيوم كالتيرال” للمجتمع المدني أنصارهما على سحب الاموال من بنوك رئيسية إسبانية بين الساعة الثامنة والساعة التاسعة بتوقيت غرينتش صباح اليوم الجمعة”.

وبموجب هاشتاغ (# قوة الشعب)، نشر مستخدمو موقع (تويتر) صورا فوتوغرافية لطوابير طويلة أمام الآلاف من آلات الصرف الآلي في البنوك، بالإضافة إلى بعض الآلات التي لا تعمل. وكان الهاشتاغ أحد الموضوعات الرئيسية الشائعة على تويتر بحلول منتصف نهار اليوم، حيث تم استخدامه في أكثر من 50 ألف تغريده.

ونشر كثيرون أيضا صورا لعمليات سحب نقدية لـ 155 يورو، احتجاجا على تهديد الحكومة الاسبانية باللجوء إلى المادة 155، التي لم يتم استخدامها من قبل بالدستور الإسباني، ويمكن استخدامها لوقف العمل بالحكم الذاتي في الاقليم.

وقالت عمدة برشلونة أدا كولاو، امس الجمعة في مقابلة إذاعية، إنها لا تعتبر هذا الاجراء أفضل فكرة، لكن القرارات المقبلة في مدريد يمكن أن تواصل تعزيز الحركة المؤيدة للاستقلال.

والتقت حكومة رئيس وزراء إسبانيا ماريانو راخوي الجمعة أيضا بزعيم حزب العمال الاشتراكي الاسباني بيدرو سانشيز، واتفقا على اتخاذ خطوات لفرض انتخابات إقليمية في كتالونيا في كانون يناير، إذا لم يتخل زعماء المنطقة عن ضغوطهم من أجل الاستقلال.

وكانت الحركات الانفصالية الكاتالونية دعت قد أنصارها إلى سحب أموالهم من البنوك، في الوقت الذي تتحرك فيه إسبانيا نحو تعليق الحكم الذاتي للمنطقة.

ووجهت الجمعية الوطنية الكتالونية وجمعية أومنيوم الثقافية نداء على تويتر إلى المؤيدين، طالبتهم فيه باستهداف أكبر خمسة بنوك في البلاد خلال الفترة من الثامنة صباحاً وحتى التاسعة صباحاً الجمعة.

وكتبت جمعية أومنيوم الثقافية تقول: “لا تنسوا، إنها أموالكم !”.

وتهدف هذه الخطوة بجانب تأييد الانفصال، إلى الاحتجاج على اعتقال زعيمي الحركتين جوردي سانشيز وجوردي كوشارت.

وكتبت الجمعيتان: “حان الوقت لإظهار أن قوتنا تعتمد علينا جميعاً وإن حصيلة جميع تحركاتنا الفردية يمكن أن تغير كل شيء”. (DPA)




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن