رئيس حكومة كتالونيا: ‘سنعلن الإستقلال خلال أيام وندعو قوات الاحتلال الاسباني بمغادرة أراضينا’




ذكرت وكالة رويترز للأنباء، اليوم الثلاثاء أن رئيس حكومة كتالونيا سوف يعلن انفصال الإقليم خلال أيام.

يذكر أن ، خرج 700 ألف من الأشخاص إلى شوارع إقليم كتالونيا اليوم الثلاثاء للاحتجاج على الحملة العنيفة التى نفذتها الشرطة الإسبانية ضد الاستفتاء المحظور على استقلال الإقليم داعين الشرطة الاسبانية للرحيل عن منطقتهم واصفينا اياها بالاحتلال.

وأغلقت محطات مترو الأنفاق فى برشلونة ونصبت حواجز لقطع الطرق الرئيسية ولم يذهب موظفو الحكومة لأعمالهم اليوم استجابة لإضراب دعت إليه جماعات مؤيدة لاستقلال كتالونيا ونقابات عمالية. وأغلق كثير من الشركات الصغيرة أبوابها اليوم أيضا.

ويملك كتالونيا، أغنى أقاليم إسبانيا، لغته وثقافته الخاصة واكتسبت الحركة المؤيدة للانفصال قوة دافعة خلال السنوات الآخيرة.

وأجرت الأحزاب المؤيدة للاستقلال والتى تهيمن على حكومة الإقليم استفتاء يوم الأحد فى تحد للمحاكم الإسبانية التى قضت بعدم مشروعيته. وأصيب نحو 900 شخص يوم الاستفتاء عندما أطلقت الشرطة الرصاص المطاطى وهاجمت الحشود بالهراوات لتعطيل التصويت.

وصوت المشاركون بأغلبية ساحقة لصالح الاستقلال وهى نتيجة متوقعة لأن معظم الذين يفضلون البقاء جزءا من إسبانيا قاطعوا التصويت.

من جهته، قرر نادي برشلونة الأسباني تعليق كافة أنشطته الكروية تضامنًا مع الأحداث التى تقع في إقليم كتالونيا والتي كان نتيجة لانفصال الاقليم عن الدولة الأسبانية .

ونشر الفريق الأسباني عبر حسابه الرسمي على تويتر تغريدة بأن النادي سيتضامن مع الأحداث الجارية على الساحة من أجل الحصول على الديمقراطية، ولذلك سيقوم النادي بإغلاق أبوابه الثلاثاء.

وكان قد توجه سكان إقليم كتالونيا وعاصمتها «برشلونة» للتصويت من أجل الانفصال عن إسبانيا أمس الأحد، وحدثت العديد من المواجهات بينهم وبين الشرطة الإسبانية.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن