فرنسا تعبر عن تعازيها للمغرب ولأسرة الجندي المقتول بافريقيا الوسطى

"سياسة"




أعربت فرنسا، اليوم الاثنين، عن تعازيها للمغرب ولاسرة الجندي المغربي بتجريدة القوات المسلحة الملكية ضمن بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في جمهورية إفريقيا الوسطى (مينوسكا)، وذلك في تبادل لإطلاق النار مع المجموعة المسلحة “أنتي بلاكا” التي هاجمت دورية للتجريدة لدى عودتها من مهمة خفر في بنغاسو، أمس الأحد 23 يوليوز 2017 حوالي الساعة الخامسة والنصف.

وعبرت باريس عن تعازيها للمغرب عقب مقتل الجندي المغربي من القبعات الزرق بافريقيا الوسطى، من خلال بيان نشرته اليوم وزارة الخارجية الفرنسية جاء فيه  “نتوجه بتعازينا الحارة لأسرة الضحية وللسلطات المغربية”.

وأكدت وزراة الخارجية الفرنسية، من خلال ذات البيان الذي تلته الناطقة الرسمية باسم الوزارة انييس روماطي-إيسباني، ان فرنسا تؤكد دعمها للمغرب الذي رزئ كثيرا بسبب التزامه الأممي خلال عمليات حفظ السلام.

كما إصيب في هذا الهجوم ثلاثة جنود آخرين ينتمون للدورية ذاتها، وهو الهجوم الذي وقع عندما كان جنود القبعات الزرق بتجريدة القوات المسلحة الملكية يقومون بخفر ومرافقة شاحنات صهريج تنقل المياه من أحد الأنهار لسد الاحتياجات الإنسانية للمدينة.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن