مصدر من وزارة الخارجية: اطلاق سراح شعو لن يؤثر على مسطرة تسليمه




نفت مصادر رفيعة من وزارة الخارجية، أن يكون القرار الأخير للسلطات القضائية في هولندا بإطلاق سراح البرلماني السابق سعيد شعو، مؤشرا على تراجع هذه الأخيرة عن نية تسليمه إلى المغرب.

المصادر ذاتها أكدت لـ”اليوم 24″، أن إطلاق السراح المؤقت في هولندا إجراء عادي، مشددة في الوقت ذاته على أن مدة اعتقال شعو التي تجاوزت 3 أسابيع دون تمتيعه بالسراح المؤقت رغم أنه لديه كل الضمانات “هو أمر لديه معنى” حسب تعبيرها.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن الشروط المشددة التي جاءت مصحوبة بقرار إطلاق السراح المؤقت، مؤشر على أن السلطات الهولندية عازمة على المضي في إجراءات التسليم بعد أن تبت المحكمة في القرار.

الجهة ذاتها، أكدت أن السلطات الهولندية بفرضها لأربعة شروط على سراح شعو، و من بينها ارتداء السوار الإلكتروني، وضرورة الإستجابة الفورية لأي استدعاء، بالإضافة إلى إلزامه بالحضور إلى جلسة البت في قرار تسليمه إلى المغرب عوض حضور المحامي لوحده، كلها شروط غير سهلة، وتؤكد أن القضية في مسارها الصحيح.

كما أبدت الجهة ذاتها اطمئنانها إلى سير الملف خصوصا بعد تحديد المحكمة لموعد الجلسة في 26 شتنبر، والتي تقع مباشرة بعد العطلة القضائية، مؤكدة على أن ذلك مؤشر إضافي على إيجابية سير مسطرة الملف.

وكانت وزارة الأمن والعدل الهولندية قد قررت مساء اليوم الأربعاء، تمتيع شعو بالسراح المؤقت، فضلاً عن تحديد موعد البت في قرار ترحيله، وهو الأمر ذاته الذي أكدته نظيرتها المغربية في بلاغ صدر عنها قبل ساعات




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن