إيطاليا تعلن القبض على مهاجر كان يعد لهجوم ارهابي كبير




أعلن المتحدث بإسم النيابة العامة الإيطالية، أن المواطن الشيشاني، إلي بومباتالييف، الذي تم اعتقاله في إيطاليا بتهمة الإرهاب، كان يخطط لتنفيذ سلسلة من الهجمات الإرهابية، بمساعدة زوجته مارينا كاتشمازوفا، التي تم تسليمها إلى روسيا لأسباب تتعلق بالأمن الوطني.
وعقد مديري النيابة العامة مؤتمرا صحفيا اليوم السبت، تحدثوا فيه عن تفاصيل القضية.
ووفقا لهم، فقد أوصل تحليل المعلومات المأخوذة من هاتف بومباتالييف إلى أنه خطط مع مناصرين له لتنفيذ عملية إرهابية واسعة النطاق.

وأفاد النائب أن المتهم عضو في التنظيم المحظور في روسيا، “إمارة القوقاز”.

وكانت وسائل الإعلام، أفادت في وقت سابق، أن السلطات الإيطالية اعتقلت شخصاً من أصل شيشاني يشتبه بمشاركته في العام 2014 في هجوم على مبنى للطباعة والنشر في عاصمة جمهورية الشيشان الروسية غروزني.

ونقلت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية أن الاعتقال جرى يوم أمس الجمعة في جهة بوليا جنوبي إيطاليا. المعتقل شخص يبلغ 38 من العمر ويشتبه بعلاقاته بشبكات الإرهاب الدولية.

وإضافة إلى الاشتباه بمشاركته في هجوم غروزني فإنّه يشتبه بمشاركته في العمليات العسكرية مع الإرهابيين في سوريا عامي 2014-2015.

يذكر أنه في إطار التحقيقات التي أدت إلى اعتقال المواطن الشيشاني، تم طرد ثلاثة أشخاص، اثنان منهم ألبان وامرأة روسية. وتفيد التقارير أن الذي ألقي القبض عليه روج لهم فكرة الجهاد، وحاول توجيه الامرأة لارتكاب هجوم إرهابي بحزام انتحاري.

هذا ولم تذكر الصحيفة اسم هذه الروسية البالغة من العمر 49 عاما، مشيرا فقط إلى أنها عاشت في نابولي، وأن الأحرف الأولى من اسمها الكامل ” كا. إم




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن