بالصور..تفاصيل كاملة على هوية الارهابي الذي حاول تفجير بروكسيل




قال عمدة بلدية مولنبيك إن الرجل الانتحاري الذي لقي مصرعه خلال محاولته تفجير محطة بروكسيل المركزية أمس الثلاثاء، يدعى هو  أسامة زريوح وكان يبلغ من العمر قيد حياته ،36 سنة .

وأضاف ذات المصدر ، أن أسامة مزداد في الناظور  و درس في جامعة محمد لاول بوجدة و هاجر الى مولنبيك سنة 2013 وهو مطلق و اب لابن واحد و يعمل في محل اصلاح  الاجهزة الالكترونية .

وأشار المصدر ذاته، أن “الارهابي “المقتول له سوابق في استهلاك و الاتجار بالمخدرات و تظهر صفحته على الفايسبوك صوره في سيارة ودوما وحيدا، و رجح محللون ان يكون من الذئاب المنفردة لتنظيم داعش الذي تتم محاصرة عاصمته مؤخرا في الرقة السورية .

وتقوم حاليا الشرطة بعمليات مداهمة في منزل و محيطه و المسجد الذي يصلي فيه.

وكان اسامة قد فشلت حقيبته المليئة بالغاز و المسامير في الانفجار الكامل ماجعله يصرخ الله اكبر  و يهاجم جنديا إلا أنه تم قتله.

 




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن