الخارجية البريطانية تحذر السياح من السفر إلى المغرب بسبب حراك الريف و داعش




اصدرت وزارة الخارجية البريطانية تحذيرا للسياح من السفر الى المغرب  بداية هذا الاسبوع ، حيث جاء في النشرة التحذيرية المعممة، أن الحكومة البريطانية تحيط علما رعاياها الى عدم السفر الى شمال المغرب حيث انفجرت مظاهرات منذ اكتوبر الماضي في اشارة الى حراك الريف.

وقالت الوزارة البريطانية إنها تنصح السياح  بتجنب التجمعات السياسية و المظاهرات  و  الاستجابة لتوجيهات السلطات المحلية  قائلة ان داعش لديها متعاطفون في المغرب .

يذكر أنه بسبب مثل هذه التحذيرات و بسبب ربطه بداعش و الاعمال الارهابية  لايزال المغرب بعيدا عن استقطاب السياح البريطانيين الذين يفضلون البحث عن الشمس في البرتغال و اسبانيا بجيث أن بلدنا لا يستقبل سوى 600 الف بريطاني سنويا فقط.




قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن